-->

نرحب بانضمامك لمجتمع "طيف عابر" ضع بريدك وسيصلك كل ماهو مفيد لك ولأسرتك إن شاء الله:
ستصلك على الفور رسالة ترحيبية بها رابط الرجاء التكرم بالضغط عليه لتفعيل اشتراكك
http://imageshack.us/m/641/8787/revolutiont.jpg



حضر الى أبى نوح ضيفاً فأطال أبو نوح عليه فى الطعام (وكان يعرف عن ابى نوح بخله الشديد) فانشد الضيف ابيات يصف حاله عند ابى نوح
:

يجوع ضيف أبي نوح بكرة وعشية ... أجاع بطني حتى أدركت طعم المنية
وجاءني برغيف قد أدرك الجاهلية ... فقمت بفأس كي أدق منه شظيــــــــة
ثُلِمَ الفأس وانصاع مثل سهم الرمية ... فشج رأسي ثلاثا ودق مني ثنيـــــــــة

و رغيف ابى نوح الذى شج رأس الرجل ثلاث و اتى على اسنانه هو تماماً ما سنأخذه و سنظل من الحكومات الغربية التى لا تعنيها سوى مصالحها وفقط فى منقطتنا العربية

نعم انا لا الوم عليهم ذلك لان هذا حقهم لكن ألوم علينا كشعوب و حكومات ان أولينا تلك الحكومات ووعودها الجانب الاكبر من إهتمامنا.

و خير ما يدل على ذلك خطاب بارك أوباما بالامس الذى عبر بكلمات إنشائيه عن ربيع الثورات العربية و كان فى مضمونة خاوياً كحال خطابة فى القاهره منذ عامين

الاهم و الضرورى و الحتمى الان ان نلتف نحن كشعوب و مجتمعات الى العمل الجاد و الانتاج المتواصل فان كان لا يمكنا تحقيق كل أحلامنا فى الحياة فلنحياهها بكل ما نملك وكما ينبغى .



1 تعليق على "رغيف أبى نوح"

إرسال تعليق

( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

عزيزى الزائر .. أن لم يكن لديك الوقت الكافى لتسجيل الدخول أو لم يكن لديك حساباً فى blogger فيمكنك ببساطه التعليق عبر أستخدام خاصيه (مجهول) أو ( الاسم \ العنوان ) من القائمه المنسدله أسفل مربع التعليق .. علماً بننا يمهمنا كثيراً سماع رأيك مقدرين كثيراً وقتك الذى منحتنا اياه لقرائتك سطورنا :)