-->


كلنا يعلم ان بابا الفاتيكان كان في زيارة الى الاردن لما يسمى --الحج للنصارى --

استقبل الاردن البابا بحفاوة ليس لها مثيل رغم احتجاج الاخوان المسلمين على استقباله

بسبب الاهانة التي وجهها الى الرسول محمد صل الله عليه و سلم ؛
حين قال عنه انه نشر الاسلام بالسيف وانه لم يأت للبشريه بجديد ، وان سبب انتشار دعوته هو السيف والارهاب

-كذب و هو كذوب-
لم يكتف البابا بعدم الاعتذار بل التصميم على رفض الاعتذار بل اهان العرب والمسلمين عندما وجه دعوة للنصارى ((ومن منابرنا ))
بالتصالح مع اليهود


كل هذا وما زال هناك المزيد

فالبابا قام باستفزاز المسلمين عندما دخل احد مساجد عمان وهو يرتدي حذاءه في حين كان الاخرون ممن معه من النصارى يريدون خلع احذيتهم وعندما دخل بحذائه دخلوا هم ايضاً باحذيتهم مستفزين الجميع ممن كان حاضراً هناك ..

ولكن انا لا الوم البابا ولا حاشيته انما القي باللوم على اولئك المتأسلمون ممن كانو بصحبته حيث وجب عليهم منعه من الدخول بحذائه مهما كلف الامر ،و لكن هو الجبن الصفه الدارجة لرجال هذا الزمن

فلقد انتهى زمن الرجال الرجال ، واتى زمن اشباه الرجال

والان وبعد كل هذا

من سينظف ارض المسجد الطاهرة مما طالها من نجسهم و نجس من دخل معهم
و لستُ هنا أقصد أحذيتهم فلو خيرت هذه الاحذيه لأبت أن تماسها أقدامهم ؟؟!!!


إضغط لتعرف أكثر


هل تخيلت يوماً ؟؟؟

حال انسان.....
قذفته امواج بحر ثائر خارج سفينةٍ

حطمتها رياحٌ قاسية
وبحر عنيف
فوجد نفسه وحيداً يُعارك الامواج .....

يحاول ويحاول

ومن بعيد يرى شاطيء

ينظر اليه بشوقٍ ولهفة

ولكن جسده ما عاد يحتمل

وما عادت به قوة

اصبح مُنهكاً

ويأس من الوصول للشاطيء

هل تخيلت مدى لهفته وشوقه لذلك الشاطيء ؟؟؟

هل تخيلت كيف ينظر اليه ..؟؟؟

شاطيء الامان الذي سينقذه من الغرق في بحر مظلم قاس

انت

نعم انت هو الشاطيء لي .......

افلا تمد يديك نحوى لتنقذنى


من غرقٍ بات وشيك ؟؟؟


عذرا :

سما من كتبتها انا فقط اعتمدها بمعرفى فنزلت بأسمى :(

إضغط لتعرف أكثر